المملكة المتحدة تحصر منح «الفيزا» الى العراقيين بفئات محددة

يونيو 29, 2010 No Comments

اعتذرت وزارة الخارجية البريطانية عن تقديم خدمة كاملة في العراق للحصول على تأشيرات الدخول الى المملكة المتحدة «الفيزا»واوضح ان «هذه الفئات تنحصر في الوفود الحكومية العراقية المتجهة للمملكة المتحدة لاغراض رسمية منها الاجتماع بمسؤولين حكوميين أو لعقد اجتماعات مع منظمات معتمدة دوليا لها مكاتب في المملكة المتحدة كالمنظمة البحرية الدولية، فضلا عن الدبلوماسيين العراقيين أو التابعين لبعثات دبلوماسية موجودة في العراق، وكذلك الى الاشخاص المضطرين للسفر الى بريطانيا بشكل عاجل لاسباب انسانية استثنائية واكد مصدر في وزارة الخارجية في تصريح لـ»الصباح»: «ان السفارة البريطانية في بغداد والمكتب التابع لها في اربيل يسمح لهم بقبول طلبات التصريح بالدخول الى بريطانيا لعدد محدود من الفئات، بحسب شروط اعدتها سلفا وزارة الخارجية البريطانية

شاهد قنوات العراقية عبر الانترنت

استمع الى القرآن الكريم

استضافة المواقع و تسجيل النطاقات

إعلان

وبيّن المصدر ان العراقيين الذين لا يستوفون تلك الشروط، عليهم تقديم طلباتهم الى المراكز الاقليمية في عمّان أو بيروت أو دمشق، موضحا «ان الحصول على تأشيرة الدخول الى المملكة المتحدة من بغداد يتم عبر تقديم الطلبات الى المكتب التابع للسفارة البريطانية.

اما في اربيل، فيجب ان ترفق طلبات الحصول على تأشيرة الدخول برسالة داعمة من وزارة الشؤون الخارجية في حكومة اقليم كردستان العراق».

 لذهاب الى الموقع السفارة البريطانية في بغداد انقر هنا

Tags: , , الاخبار

ما هو رايك حول المقال؟

(مطلوب)

(مطلوب)


*

منازل البعد ( كريم حسن كريم السماوي

المرء ينتابه شعور البعد عند وطره للأشياء وفي كل لحظة يختزل فيها الأحتياج التي فقدت وجودها فيه في عالم...

انت الملاك الطاهر ( علي وحيد العبودي

عندما اعطى المعلم نتائج الامتحان لتلامذته في الابتدائية اصر احدهم بان الدرجة الامتحانية التي منحت له لاتليق به ولايستحقها....

صنع في العراق ( عبدالزهرة الطالقاني

قد تكون مصطلحات “صناعتنا” و “زراعتنا” و “سياحتنا” في باب المسميات الوطنية .. فما كتب عليه صنع في العراق...

500$ لكل مواطن عراقي ..بشائر التغيير ( أثير الشرع

بُعيد الانتخابات التشريعية السابقة عام, 2010 كَثُرت التصريحات، على لسان أعضاء أو مقربين من الحكومة, التي تشكلت آنذاك، بتخصيص...

قبل أن تحدث الكارثة …”آمرلي” تنتظر!.. ( حيدر حسين الاسدي

ما تزال ناحية “آمرلي” الصامدة، تعاني الحصار والاستهداف والموت المنتظر، فمنذ أكثر من شهرين تتعرض الناحية الى هجمات شرسة،...

داعش قرش البحر ( علي وحيد العبودي

اخيراً تيقن العالم خطورة التنظيمات الارهابية بمختلف مسمياتها ، فبادرت بريطانيا الى طرح مشروع قرار تقدمت به الى مجلس...

نجاحكم مرهون … يا”عبادي” ( حيدر حسين الاسدي

بعد شق الأنفس والترقب المتوجس من المستقبل المجهول، ووسط صراع كبير مع جماعات الإرهاب التكفيري، من “داعش” ومن لف...

التحالف الوطني وأخوة يوسف..! ( أثير الشرع

خلال العشر سنوات الماضية، لم يشعر المواطن العراقي بالتغيير المزعوم،وخلال تولي الحكومة السابقة كانت السياسة التي تنتهج شبيهة بسياسة...

أين نحن من اللعبة الدولية ؟ ( حيدر حسين الاسدي

ما تزال السياسة المتخبطة والأسلوب المكشوف في المناورات السياسية، التي يحاول بها بعض الأطراف استغلالها لكسب الوقت، وتشتيت الجهود...

دور رجال الدين في مواجهة الإرهاب ( زهير كاظم عبود

تعتمد اغلب التنظيمات المتطرفة والمسلحة والتكفيرية على الدين كقاعدة في عملها ، غير انها تبتعد عن جميع مفاهيم الدين...